الشهادة المتقدمة في سياسات الإدارة التربوية من بريطانيا

في العالم العربي؛ معروف أن التعليم بما يشمله من كافة المستويات قد لا يدخل ضمن أي تصنيفات عالمية نتيجة الركود الفظيع في تحصيل نتائجه التي يهدف لها، مع عدم معرفة أين تقع المشكلة تحديداً. و قد تفشت تلك الحالة في كل المجتمعات العربية،

في المدارس و المعاهد و الجامعات و كل المؤسسات التربوية و التعليمية، حتى أصبح الخيار الأسهل لكل متعلم و ذويه هو الحصول على المساعدة من الخارج من المدرسين للحصول على علامات وتقديرات مرتفعة بدون الاستفادة من المؤسسات التربوية بل بالعكس بمنتهى النفور منها و الاعتراض على كل ما فيها من أنظمة و منظمين و منفذين و أنشطة تربوية و ما إلى ذلك. و لكن أين تقع المشكلة بالضبط؟ هذا ما توصلت له فرق البحث وفريق الخبراء المحترفين في الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و من أجله طرحت برنامج الشهادة المتقدمة في سياسات الإدارة التربوية من بريطانيا.

 

في الحقيقة حتى نضع أيدينا على عناصر تلك المشكلة لنبدأ بحلها حتى نصل إلى نجاح هدف تطوير منظومة التعليم لابد من التعرف على سياسات الإدارة التربوية السليمة التي تحقق نجاح العملية التعليمية و التربوية ، و التي تعتبر هي كافة السبل و الممارسات التي تهدف لتحقيق مختلف أهداف العملية التربوية والتعليمية التي يلزم تحقيقها في المؤسسات التعليمية المختلفة. و من خلاصة التجارب نعلم أن سياسات الإدارة التربوية هي التي تسهم في تعزيز المهارات التنفيذية اللازمة لتوفير المناخ التعليمي المناسب لحسن العمل و الاستفادة من الموارد المادية و البشرية المتاحة و تشجيع التخطيط و الابتكار و حرية الإبداع في المؤسسة من خلال التدخل الحكومي في التعليم بالإضافة للمتابعة الدائمة و التقييم المستمر لكافة الفعاليات التعليمية لمتابعة سير العمل الدراسي بما يسهم في دعم المنظومة التعليمية. و مع اختلاف أنظمة الإدارة التربويـة و أساليبها سيـظل الـهدف الأساسي هـو الوصـول بالمتعلميـن لأكبر أحياز التحصيل العلمي و الاستفادة الواقعية به، مع العلم بأن مشاركة الطلاب في وضع تلك السياسات من خلال التعبير عن احتياجاتهم و مشكلاتهم التي يواجهونها و آرائهم حول العملية التعليمية و التربوية كل ذلك يدعم روح التعاون و التفكير و صياغة سياسات الإدارة التربوية و كونهم أكثر تقبلا لتلك السياسات و أقل ميلا للتمرد عليها و مقاومتها.

 

و تقبل الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي المتقدمين في برنامج الشهادة المتقدمة في سياسات الإدارة التربوية من بريطانيا بشروط ميسرة وغير معقدة تسمح للجميع بدراسة ذلك البرنامج و دراسة مقرراته الفريدة و التي على رأسها سياسات الإدارة التربوية الذي يتناول توضيح لنموذج بولدريدج السياسي و مصادر السلطة في التعليم و بيان بأهم الاستراتيجيات السياسية في التعليم و الأهداف والهيكل والبيئة والقيادة للنماذج السياسية و الأهداف الخاصة بالهيكل التنظيمي و البيئة الخارجية و القيادة و القيادة التبادلية و القيود المفروضة على النماذج السياسية و يتناول المقرر الدراسي كذلك توضيح لنتيجة هل النماذج السياسية مجدية؟ كما نرى فإن محتويات المقرر غير تقليدية، و بالتأكيد نتائجها الإيجابية غير تقليدية.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد